Ibrahim Olabi Discusses The Implications of the U.S. Caesar Act إبراهيم العلبي يناقش آثار قانون قيصر

Updated: Jul 1

على مدى الأسبوعين الماضيين، قدم إبراهيم العلبي، عضو مكتب جيرنيكا 37، عددًا من المساهمات في وسائل الإعلام التي غطت قانون قيصر في الولايات المتحدة وما سيعنيه عمليًا. Over the past couple of weeks, Guernica 37 Member, Ibrahim Olabi, made a number of contributions to media outlets covering the Caesar Act in the United States and what it will mean in practice.


Al-Arabia Al-Hadath

Before the designations came into force, Ibrahim gave a TV Interview on Al-Arabia Al-Hadath (Arabic with English subtitles)

العربية الحدث:

قبل دخول القانون حيز التنفيذ، أجرى إبراهيم مقابلة تلفزيونية على قناة "العربية الحدث".


The Financial Times:

https://app.ft.com/content/378d29ae-fca2-4d3c-bdb2-052bbce5a060

The clearest change last week from previous rounds of sanctions was the decision to add the wives and children of previously designated figures to the sanctions list, including first lady Asma al-Assad, who was already sanctioned by the EU. Those designations were not made under the Caesar Act. Nevertheless, Ibrahim Olabi, Guernica 37 Members and also founder of the Syrian Legal Development Programme, emphasised the importance the US had recognised “that children are . . . benign vehicles for evading those sanctions”.


الفاينانشيال تايمز:

أوضح تغيير حدث الأسبوع الماضي عن الجولات السابقة من العقوبات هو قرار إضافة زوجات وأطفال الشخصيات المشمولة سابقًا إلى قائمة العقوبات، بما في ذلك السيدة الأولى أسماء الأسد، والتي كانت سابقاً على قائمة العقوبات الاتحاد الأوروبي. لم يتم إدراجهم بموجب قانون قيصر. مع ذلك، أكد إبراهيم العلبي، عضو مكتب جيرنيكا 37 ومؤسس البرنامج السوري للتطوير القانوني، على الأهمية التي أدركتها الولايات المتحدة "بأن الأبناء..يتم استخدامهم كوسائل للتهرب من تلك العقوبات".


The Guardian:

https://www.theguardian.com/world/2020/jun/12/us-caesar-act-sanctions-and-could-devastate-syrias-flatlining-economy

Ibrahim was contributed to a piece in The Guardian due to his experience as a British barrister and having founded the Syrian Legal Development Programme, an organisation that works on sanctions.  He stated that even among some of the law’s main proponents there are growing concerns that a “whatever it takes” approach could overshadow the intent of the law.  He said earlier US and European Union sanctions had a more limited mandate.


الجارديان:

ساهم إبراهيم في مقال في صحيفة الغارديان نظراً لخبرته كمحام مرافع في بريطانيا وكمؤسس للبرنامج السوري للتطوير القانوني، وهي منظمة تعمل على العقوبات. وذكر أنه حتى بين بعض المؤيدين للقانون، هناك مخاوف متزايدة من أن مقاربة "مهما تطلبه تطبيق القانون" يمكن أن يطغى على نية القانون. وقال في وقت سابق إن العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي لها تفويض محدود.


Ibrahim was quoted in the article:

“The Caesar sanctions definitely have the potential to be a bigger deal because the US is using them to deter countries from doing business with Syria,

نُقل عن إبراهيم في المقال:

"من المؤكد أن قانون قيصر يمكن أن يكون أداة قوية وفعالة لأن الولايات المتحدة يمكن أن تستخدمه لردع الدول عن التعامل مع سوريا"


He continued:

The US has recognised that Syria is a proxy arena for all the elements they’re targeting.Using the human rights abuses that were committed there as the vehicle helps give the US additional legal leverage for Caesar. Instead of Iranian and Hezbollah actors looking like they are being targeted on political grounds, they now could be targeted on the basis that they are supporting the unprecedented human rights abuses in Syria.

وتابع:

"أدركت الولايات المتحدة أن سوريا هي مسرح للحرب بالوكالة لجميع العناصر التي تستهدفها. وباستخدام انتهاكات حقوق الإنسان التي ارتكبت هناك باعتبارها وسيلة منحت الولايات المتحدة نفوذاً قانونياً إضافياً لقانون قيصر. وبدلاً من أن يبدو الإيرانيون وحزب الله وكأنهم مستهدفون على أسس سياسية، يمكن استهدافهم الآن على أساس دعمهم لانتهاكات حقوق الإنسان غير المسبوقة في سوريا".

Aljazeera English:

https://www.aljazeera.com/indepth/features/caesar-act-sanctions-syria-200615103238508.html


الجزيرة الإنجليزية:

تحدث إبراهيم لقناة الجزيرة الإنجليزية في تحليل متعمق للتداعيات العملية لقانون قيصر. قال:


Ibrahim spoke to Aljazeera English in an in-depth analysis of the practical implications of the Caesar Act.  He stated:

The Assad government maintains control over the Syrian economy and its institutions, making it an incredibly difficult task to target it for its war crimes without affecting the people. It is critical that the US puts a huge effort in making sure it affects those who deserve to be affected.
"تسيطر حكومة الأسد على الاقتصاد السوري ومؤسساته، وذلك يجعل استهدافها بسبب جرائم الحرب ودون التأثير على الناس أمراً صعباً للغاية. من الأهمية بمكان أن تبذل الولايات المتحدة جهدًا كبيرًا للتأكد من أن تأثير العقوبات على مستحقيها فقط".

وحذر من أن:

"... عملياً، المهمة لن تكون سهلة وذلك بسبب انعدام الشفافية في سوريا وتكتيكات التضليل التي يتبناها النظام وحلفاؤه".

He warned, adding:

“...practically, this will not be an easy task due to lack of transparency in Syria and disinformation tactics adopted by the regime and its allies.

Guernica 37 has published a statement about Caesar which can be read here.

246 views

Guernica 37 International Justice Chambers

The Bloomsbury Building, 10 Bloomsbury Way, London WC1A 2SL

 

Tel: +44 20 3984 6244

Email: clerks@guernica37.com

24Hr Emergency number: +44 7935 302030

 

© 2020 Guernica37. All Rights Reserved.   

Privacy Policy  Cookie Policy